اختتمت مؤخراً في مدينة بنغالور الهندية بطولة اّسيا  للناشئات تحت 18 بمشاركة منتخبنا الوطني الذي قدم أداء ممتاز، جعل النقاد يطالبون باستمراره، ودعمه بكافة السبل من أجل الارتقاء بكرة السلة الأنثوية التي غابت خلال السنوات الماضية عن المشاركات الخارجية.
عضو اتحاد كرة السلة أيمن سليمان الذي كان رئيساً لبعثة المنتخب للهند أشار إلى أن المستوى الذي قدمه المنتخب في بطولة آسيا فاجأ جميع المراقبين، فقبل انطلاق البطولة لم يكن أحد يرشّح منتخبنا للفوز بأية مباراة، خاصة بعد الغياب عن المشاركات الخارجية لفترة طويلة، لكن ما حققه منتخبنا فاق توقعات المراقبين، واستحق التأهل عن جدارة واستحقاق، رغم أن فترة الاستعداد للبطولة لم تتجاوز 12 يوماً فعلياً.
وأضاف سليمان: لاعبات المنتخب كنّ على مستوى المسؤولية الملقاة على عاتقهن، وقدمن أداء عالياً من الجميع دون استثناء، ولعل الخسارة أمام كازاخستان بالدور نصف النهائي لم نكن نستحقها، ولها أسباب منها “الفاولات” على أنّا من قبل الحكام، ففقدنا بالتالي لاعبة مؤثرة تحت السلة كانت تقاتل بين عمالقة كازاخستان، إضافة إلى أن نورا لعبت وهي مازالت مصابة، وكذلك يانا، ولكن على العموم نجح منتخبنا بالفوز بعدها على هونغ كونغ واحتلال المركز الثالث على المستوى الثاني على القارة، وهذا بالتأكيد ليس طموحنا.
وبيّن سليمان أنه تم تقديم خطة متكاملة من كادر المنتخب واتحاد كرة السلة للمكتب التنفيذي من أجل المشاركة العام المقبل في البطولات التي يقيمها الاتحاد الآسيوي، حيث من المتوقع أن نشارك بمنتخبين، واحد بفئة تحت 20 سنة، والآخر تحت 18 سنة، ولدينا عدد كاف من اللاعبات القادرات على خدمة السلة الأنثوية لسنوات عدة قادمة، شرط أن يوضع لها برنامج استعدادي مناسب قبل أية مشاركة.
وختم سليمان قائلاً: بالتأكيد إن تمت الموافقة على الخطة التي تم تقديمها فإننا سنشارك بالمستوى الثاني (B) على مستوى القارة، ولن نتأهل للمستوى الأول إلا إذا حققنا المركز الأول بهذا المستوى، وتمنى أخيراً أن يتم الاهتمام بهذا المنتخب، وأن يلقى الدعم من كافة المسؤولين على الرياضة.

البعث

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:46

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث