استعاد تجمع حي القاطرجي الصناعي بحلب عافيته بعد التخلص من الإرهاب وانطلاق عمليات الإنتاج بأشكالها المختلفة الهندسية والغذائية والكيميائية والنسيجية وبشكل خاص صناعة الأقمشة التي تشكل ركنا رئيسيا لتغطية حاجة السوق المحلية وتصدير جزء منها للأسواق الخارجية.
ويوضح بيرقدار رشيد عضو المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب لقطاع التجارة والصناعة والشؤون المالية والمصرفية أن التجمع عاد إلى العمل اليوم بعد أن نال منه الإرهاب ودمرت معظم المصانع وتمت سرقة محتوياتها وبعد تحرير المنطقة على أيدي أبطال الجيش العربي السوري أعيد تأهيلها وترحيل الأنقاض وفتح الشوارع الرئيسية وتزويد الصناعيين بالمحروقات وأصبحت تحتوي على مجمعات لصناعة الألبسة تشمل كل مراحل التصنيع من خياطة وتفصيل وطباعة.
وكان التجمع يضم قبل الأزمة أكثر من 900 منشأة حرفية وصناعية واليوم بدأت عودة الحياة إليه رويدا رويدا ويحتوي الآن نحو600 معمل قيد الإنتاج و 100 معمل قيد الإنشاء.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:
https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKmg

عدد القراءات:206

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث