كم يملك أمثال الذين يدفعون مئات الملايين ثمناً لسيارة في بلد أنهكته الحرب؟ كيف يمكن أن تدفع كل تلك المبالغ ثمناً لسيارة قد تكون مستعملة؟ والأهم: من أين أتت تلك السيارات إن كان الاستيراد ممنوعاً؟
أو «إذا سيارة الكاديلاك ببيروت حقها 200 ألف دولار المستعملة يعني يادوب حقها عالسوري 80 او 82 مليون ليرة .. المرسيدس نفس الشي سعرها مو هيك .. هدول سيارات منطقة حرة كرمال محمد قلعلنا عينا وعطينا تسعيرة المزاد يلي لسا ما انعرضت عالعلن إن وجدت»
وآخر كتب: «العم يشتري سيارة ب200 مليون .. تعا عميل معو مقابلة بقلك الله محي الجيش»
« سيارة 2017 من وبن اجت مو عالاساس ممنوع الاستيراد!!»
هكذا تساءل المئات على صفحات التواصل الإجتماعي بعد بيع سيارة بالمزاد العلني باللاذقية ب210 مليون ليرة فقط لاغير ؟؟؟؟
«على أونا .. على دو.. على تري» .. وفي كل واحدة منها خمسة ملايين ليرة على الأقل، حتى وصلت إلى 210 ملايين ليرة، هي سعر سيارة مرسيدس (SLS-AMG) بيعت في مزاد علني باللاذقية.
مزاد شهد أرقاماً ربما لا يسمع بها المواطن السوري إلا وهو يقرأ عن عالم آخر ينتمي إليه أولئك القادرون على دفع مئات الملايين ثمناً لسيارة.
المرسيدس كانت الأعلى سعراً، إلا أن المزاد شهد أرقاماً لا تقل “فداحة” وتلك بعضها:
كاديلاك (موديل 2017) السعر 168 مليون ليرة.
بورش (موديل 2011) السعر 76 مليوناً.
لاستون مارتن السعر 181 مليون ليرة.
وطبعاً هذا السعر قبل الترخيص، إذ سيزاد عليه نسبة 20% وسطياً.
السيارات هي من ضمن ما يعرف بالمصادرات، وتباع في مزادات علنية، وقد بدأ مزاد اللاذقية منذ نحو أربعة أيام، ويومياً يتم فيه طرح أسعار بعشرات الملايين على الأقل (ومن المقرر أن تلحق دمشق اللاذقية بعد أيام بمزاد مماثل.)
المفارقة أن تلك الأسعار تزيد كثيراً عن أسعار مثيلاتها من السيارات الحديثة ولنفس الأنواع
يذكر أن المزاد ما زال مستمراً .. وفي كل يوم عشرات جديدة من الملايين، وحتى الآن تم بيع 60% من السيارات، أي أن المجال مازال مفتوحاً أمام من يرغب (من الأخوة المواطنين) للاشتراك في المزاد.
المؤسسة العامة للتجارة الخارجية هي من تحصد تلك الأرقام، أي أن خزينة الدولة ستشهد انتعاشاً خاصة أن مزاد دمشق على الطريق.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/DamasTimes

عدد القراءات:52

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث